26 Jun 2022


 معنى حديث "لا صلاة لمن لم يقرأ فاتحة الكتاب"

المفتى : فضيلة الشيخ عبد اللطيف عبد الغني حمزة

تاريخ الفتوى : 09 فبراير 1985

رقم الفتوى : 16941

السؤال

هل حديث «لا صَلَاةَ لِمَنْ لَمْ يَقْرَأْ فَاتِحَةَ الْكِتَاب» يُطَبَّقُ على المأموم في الركعات الجهرية؟ ومتى يمكن له أن يقرَأَها؟ 

الجواب

حديث «لَا صَلَاةَ لِمَنْ لَمْ يَقْرَأْ فَاتِحَةَ الْكِتَابِ» قد أخرجه أحمد والشيخان والنسائي، ويمكن اعتباره في حق غير المأموم؛ كالإمام والمنفرد؛ لقول جابر رضي الله عنه "من صلَّى ركعة لم يقرأ فيها بأمّ القرآن فلم يصلّ، إلا أن يكون وراء الإمام" أخرجه الترمذي وقال: [حسن صحيح].

والله سبحانه وتعالى أعلم

sumbar: darulifta' mesir.


0 Comments:

Post a Comment